منتديات محمد أيمن ترحب بكم

مرحباً بكم فى منتديات مرحباً بك فى منتدى محمد ايمن يرحب بكم ويتمنى لكم قضاء وقت سعيد معنا دائماً....
هذا المنتدى يهتم بالرحلات والسفارى عبر العالم كما انه يهتم بتاريخ اهم دول العالم وكل مايخصها...





مع تحياتى Exclamation محمد ايمن

المنتدى يهتم بالسفر والرحلات عبر العالم كما انه يحتوى على العديد من الاخبار التاريخيه عن دول العالم

توقيت فرنسا الآن

المواضيع الأخيرة

» قناة ZEE Aflam بث مباشر
الأربعاء أبريل 13, 2011 5:05 am من طرف shahd khan

» الإسلام وفرنسا
الجمعة أغسطس 27, 2010 1:17 pm من طرف محمد ايمن

» مدينه ليل الفرنسيه
الجمعة أغسطس 27, 2010 8:37 am من طرف محمد ايمن

» مدينه باريس
الجمعة أغسطس 27, 2010 8:35 am من طرف محمد ايمن

» ليون الفرنسيه
الجمعة أغسطس 27, 2010 8:34 am من طرف محمد ايمن

» مدينه مارسيليا
الجمعة أغسطس 27, 2010 8:29 am من طرف محمد ايمن

» تصويت
الأربعاء أغسطس 25, 2010 11:30 am من طرف محمد ايمن

» عن الهند
الأربعاء أغسطس 25, 2010 7:53 am من طرف محمد ايمن

» الرياضه والثقافه فى الهند
الأربعاء أغسطس 25, 2010 7:52 am من طرف محمد ايمن

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 10 بتاريخ الخميس يونيو 27, 2013 10:20 pm

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى

أكتوبر 2017

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

هام جداً




WwW.france98.7olm.org



التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    المانيا والبحوث العلميه

    شاطر
    avatar
    محمد ايمن
    Admin

    عدد المساهمات : 46
    نقاط : 131
    تاريخ التسجيل : 04/04/2010
    العمر : 22
    الموقع : france98.7olm.com

    المانيا والبحوث العلميه

    مُساهمة  محمد ايمن في الإثنين أغسطس 23, 2010 7:41 am

    ألمانيا لديها أكبر اقتصاد محلي في أوروبا.وتحتل المركز الثالث بعد كل من الولايات المتحدة واليابان. ساعد على ذلك العديد من العوامل أهمها الأسلوب والسمعة التي اكتسبها الألمان من حيث قدرتهم الكبيرة على اتقان العمل.وهي المصدر الأول في العالم، بحيث بلغت قيمة صادراتها 1.333 ترليون دولار عام 2006. يساهم قطاع الخدمات بنحو 70%، والصناعة بنسبة 29.1%، والزراعة بنسبة 0.9%. أكبر نسبة من المنتجات هي السيارات والمعادن والماكينات. والمانيا هي منتج أساسي لتكنولوجيا الطاقة الشمسية في العالم. تعقد في ألمانيا أكبر المؤتمرات العالمية سنوياً وتقام في مدن مختلفة: هانوفر، فرانكفورت، برلين. 37 شركة من أكبر 500 شركة في العالم في مجال سوق الأسهم موجودة في ألمانيا. أكبر 10 شركات هي: Daimler، Volkswagen، Allianz, Siemens, Deutsche Bank, E.ON, Deutsche Post, Deutsche Telekom, Metro,BASF. والشركات ذات أكبر عدد من الموظفين هي: Deutsche Post, Robert Bosch GmbH، Edeka اما الشركات صاحبة شهرة عالمية فهي: Mercedes Benz، SAP, BMW, Adidas, Audi, Porsche, Volkswagen، Nivea منذ انضمامها إلى الإتحاد الأوروبي أصبحت عملة ألمانيا هي اليورو. وبعد توحيد ألمانيا الشرقة والمانيا الغربية بقي مستوى الدخل في ألمانيا الغربية أعلى من الماينا الشرقية. ولا زالت الجهود مستمرة لرفع مستوى الاقتصاد في ألمانيا الشرقية ضمن برنامج طويل الأمد ينتهي عام 2019. ويتم تحويل 80 بليون دولار سنويا من ألمانيا الغربية إلى ألمانيا الشرقية. معدل البطالة مستمر في الانخفاض منذ عام 2005 ووصل إلى أدنى مستوياته منذ 15 عاما في يناير ال 2008 حيث وصلت نسبته إلى 7.5%.


    ميناء هامبورغ هو ثاني أكبر ميناء في أوروبا[عدل] البنية التحتية
    مع موقع ألمانيا في وسط أوروبا، فإنها تتمتع بنظام تنقلات نشيط جدا. ويظهر هذا من خلال تطور وكثافة شبكة المواصلات. فقد طورت ألمانيا شبكة قطارات فائقة السرعة، ويخدم الخط السريع مدن ألمانيا ويمكنه الوصول إلى البلدان المجاورة وتترواح سرعة القكارات بين ال 160 كلم بالساعة إلى 300 كلم بالساعة وتنطلق من محطاتها كل ساعة أو نصف ساعة. ألمانيا هي خامس أكبر مستخدم للطاقة في العالم وحوالي الثلثين من طاقتها كان مستوردا في الغام 2002. وفي نفس السنة كانت أكبر مستخدم للكهرباء وقد وصل استخدامها إلى 512,9 تيراوات. بدأت الحكومة الألمانية بمحادثات حول سبل تطوير العمل على الطاقة المجددة أو المعاد استخدامها كنظام السولار والرياح والكهرباء المستخرجة من الأرض. ووضعت الحكومة هدفاً بتزويد البلد نصف احتياجاته للطاقة من الطاقة المجددة أو المعاد استخدامها في حلول عام 2050.

    توزعت الطاقة المستخدمة في سنة 2006 على النحو التالي: الزيت 35,7%، الفحم 23،9%، الغاز الطبيعي 22،8%، الرياح 1،3%، النووي 12،6% و 3،7 % من مصادر أخرى.


    قطار فائق السرعة[عدل] البحوث العلمية
    في الوقت الذي يشكو الكثير من هروب العقول النيرة من ألمانيا، نجد تدفقا ملحوظا للطلاب الأجانب إلى هذا البلد. وتقدم ألمانيا للطلاب والباحثين الأجانب مجالات متنوعة للدراسة والبحث العملي إضافة للكثير من الخدمات والتسهيلات. رغم السياسات الجديدة لبعض حكومات الولايات الألمانية المتمثلة في فرض رسوم جامعية على الدراسة في ألمانيا، ما زال الكثير من الطلاب الأجانب يفضلون الدراسة في هذا البلد على غيره من الدول الأوروبية أو الولايات المتحدة. وبما أن العلم والتعليم مطلب عالمي فإن ألمانيا أصبحت وجهة للكثير من الباحثين وخاصة الشباب منهم. وهنا تقول وزيرة التعليم العالي الألمانية إيدلغارد بولمان بأن واحدا من كل عشرة طلاب في الجامعات الألمانية أجنبي، الأمر الذي يعني أن ألمانيا بلد جذاب لهؤلاء الطلاب. وأشارت إلى أن نسبة الطلاب الأجانب في الجامعات الألمانية أكثر منها في الجامعات الأمريكية. وهنا تضيف الوزيرة بلومان: "بأن ألمانيا تعتبر من الدول الرائدة من حيث احتواءها وتخريجها للعقول النيرة. ففي التسعينات من القرن الماضي كانت هناك موجة هجرة للعقول الألمانية، لكن استطعنا مع بداية هذا القرن استقطاب الكثير من العقول الأجنبية والباحثين الأجانب."

    [عدل] التعليم العالي
    يوجد في ألمانيا 383 مؤسسة للتعليم العالي منها 103 جامعات و176 معهد تخصصي عالي. ويقارب عدد الدارسين 2 مليون منهم 947.000 من الإناث (بنسبة 48%). وتخضع الرسوم الجامعية التي تم فرضها لقواعد مختلفة. فقد قامت سبع ولايات اتحادية بفرض رسوم على الدراسة الجامعة بالنسبة للطلبة الجدد بمقدار 500 يورو للفصل الدراسي الواحد. أما طلبة الفترة الطويلة الذين يستغرقون في الدراسة فترة تزيد كثيرا عن الفترة المعتادة، وطلبة الدراسة الثانية، الذين يلتحقون بالجامعات والمعاهد بعد انتهاء الدراسة مرة ثانية، بغية دراسة تخصص جديد، فهم يخضعون في كافة الولايات تقريبا لنظام الرسوم الجامعية.

    [عدل] العلوم

    يوهان غوتنبرغتعد ألمانيا موطن لأهم الباحثين في مجالات علمية مختلفة. تم منح جائزة نوبل ل 102 من الألمان الرواد. ان أبحاث البرت اينشتاين وماكس بلانك كانت حاسمة في تأسيس العلوم الفيزيائية الحديثة التي طورها لاحقا فيرمير هايزينبيرغ وماكس بورن.واول الفائزين بجائزة نوبل للفيزياء هو الألماني Wilhem Conrad Röntgen في عام 1901 الذي اكتشف ال x-ray. والمهندس Wernher von Braun طور أول صاروخ فضائي وأصبح لاحقا من رواد الفضاء في NASA ثم طور من بعدها صاروخ Saturn V الذي مهد الطريق لنجاح مشروع Apollo. العديد من علماء الرياضيات ولدوا في ألمانيا مثل: David Hilbert، Carl Friedrich Gauß, كما كانت ألمانيا موطنا للعديد من المخترعين والمهندسين خاصة الذين ساهموا في تطوير الطباعة مثل Johannes Gutenberg والذي بنى أول حاسوب رقمي Konrad Zuse و Karl Benz الذي ساعد في تجديد شكل تكنولوجيا التنقلات البرية والجوية.

    [عدل] براءات الإختراع
    تحتل ألمانيا المرتبة الأولى في أوروبا من حيث عدد براءات الاختراع المسجلة. وإلى جانب اليابان والولايات المتحدة تنتمي ألمانيا إلى أكثر بلدان العالم ابتكارا من خلال 11188 براءة اختراع فردية مسجلة

    زيادة ملحوظة للأجانب

    في آخر إحصائية للدائرة المركزية لشؤون الطلبة في الجامعات الألمانية كانت نسبة الزيادة في أعداد الدارسين والباحثين الأجانب مرتفعة بشكل ملموس. في سنة 2001 كان هناك ما يقرب من 150 ألف طالب وطالبة من الأجانب، بينما وصل هذا العدد مع بداية هذا العام إلى 230 ألف طالب. ومن الجدير ذكره أن ما يقارب 50% من هؤلاء الطلاب قادم من آسيا وخاصة الصين، وهذا يعود ليس فقط لكون الدراسة شبه مجانية في الجامعات الألمانية، وإنما أيضا لكون ألمانيا تقدم الكثير من الخدمات وفرص البحث العلمي لهؤلاء الطلاب، وهذا يعتبر سببا كافيا خاصة لطلاب الدول النامية والدول التي تكثر فيها الأزمات السياسية والاقتصادية، وذلك على حد قول وزيرة التعليم العالي بولمان التي أضافت: "إنه من الأهمية بمكان أن نحاول استقطاب الباحثين والدارسين من الدول النامية وكذلك الدول التي تعاني من أزمات سياسية واقتصادية، خاصة أن هؤلاء الباحثين سيكونون بمثابة سفراء لألمانيا في بلدانهم." على صعيد آخر تقدر نسبته الطلاب الألمان الذين يدرسون في الخارج بـ 15%، وفي هذا المجال تفوق ألمانيا الكثير من الدول الأوروبية والصناعية مثل بريطانيا وأستراليا أو حتى الولايات المتحدة الأمريكية، الأمر الذي يعني اكتساب هؤلاء الطلاب لخبرة أوسع من زملائهم من هذه الدول. وهنا تقول بولمان: "إن حركة الطلاب الألمان إلى الخارج يمكن رؤيتها بكل بوضوح، كما هو الحال فيما يتعلق بالطلاب الأجانب الدارسين في ألمانيا. وبذلك فإننا نكسب سنويا الكثير من الباحثين سواء الأجانب أو الألمان ذوي الخبرة الأجنبية. وهذا يتجلى أيضا في سياسة الحكومة الألمانية لإثبات قدرتها على المنافسة العالمية في مجال التقدم والتطور العلمي."

    بين البحث والرفاهية

    تحاول العديد من الجامعات ومراكز الأبحاث الألمانية استقطاب الكثير من الباحثين والخبراء الأجانب إضافة إلى محاولة استعادة العقول الألمانية المهاجرة، ولذا نجد هناك العديد من البرامج الخاصة لدعم وتمويل الطلاب والباحثين، حيث تُقَدم المنح الدراسية للباحثين الشباب إضافة إلى محاولة توفير فرص عمل لهم، الأمر الذي يؤتي ثماره على المستويين العلمي والاقتصادي لألمانيا. إلى جانب ذلك توفر العديد من الجامعات الألمانية الكثير من البرامج الاجتماعية الترفيهية للطلاب الأجانب من أجل مساعدتهم على الاندماج والتعايش في المجتمع الألماني. فجامعة دورتموند ممثلة بمكتب العلاقات الخارجية تنظم مثلا في كل فصل دراسي برنامجا متنوعا للطلاب الجدد، حيث يتم التعريف بالجامعة والدراسة فيها إلى جانب التعريف بالمؤسسات العامة وما يمكن أن تقدمه للطلاب من خدمات، فمن مكتب العمل إلى مؤسسات التأمين الصحي إضافة إلى التعريف بالمؤسسات الاجتماعية الأخرى ومرافق الجامعة العامة كمجلس الطلبة ودائرة شؤون الطلبة. من جهة أخرى عملت مؤسسة دويتشه فيله في مطلع هذا العام على إصدار النسخة العربية من موقع الدراسة والبحث في ألمانيا (كامبوس جيرماني)، ويقدم هذا الموقع معلومات مفصلة عن الجامعات والمعاهد ومراكز الأبحاث وظروف الحياة وغير ذلك من المعلومات التي يحتاج لها الأكاديميون والطلبة على حد سواء

    [عدل] الرعاية الصحية في ألمانيا
    مقال تفصيلي :الصحة في ألمانيا
    نافورة إليسن خلال الليلتعد ألمانيا المكان المناسب للكثيرين ممن يرغب بالتمتع بالينابيع الطبيعية والمنتجعات الصحية، حيث يوجد فيها من منتجعات الطين والمياه المعدينة والمنتجعات البحرية وغيرها ما يقارب المئة، وتؤمن هذه مجالاً واسعاً من البرامج المتعلقة بالصحة والاسترخاء، التي تقدم بدورها خياراً واسعاً من الخدمات الوقائية والعلاجية. فهناك دائماً في ألمانيا توازن بين الخبرات الطبية والمتطلبات الفردية. وتتميز المستشفيات في ألمانيا عن مثيلاتها في أنحاء العالم بالكثير من النقاط ومنها المعايير العالية للتقنية والنظافة والأطباء ذوي الخبرة الكبيرة والكفاءات العالية وأيضاً تتميز المستشفيات بطواقم على قدر عال من المسؤولية، وعندما يتعلق الأمر بالحالات الطارئة، فلن يكون من الصعب إيجاد مستشفىً قريب أينما ما كنت في ألمانيا، التي تغزر فيها المستشفيات بشكل كبير. كما أن العلاجات والعمليات الجراحية في أغلب المستشفيات يتم إجراءها خلال وقت قصيرمن الإعلان للحاجة لها. كما أن الطواقم والأطباء في أغلب المستشفيات يتكلمون اللغة الانكليزية. كما أن الأسعار في ألمانيا تعد من الأفضل مقارنة مع مثيلاتها في البلدان الصناعية. يمكن الوصول إلى غالبية المستشفيات في ألمانيا عن طريق الطائرة أو القطار أو حتى الطريق السريع. ويمكن للم ضى الذين يصطحبون أسرهم أن يجدوا أماكن للإقامة قريبة من المستشفى.[1]

    [عدل] الثقافة

    لودفيج فان بيتهوفنالنشاطات والأحداث لا تتوقف ففي ألمانيا وتشمل كل المجالات وتلبي كافة الأذواق والأعمار والجنسيات. والتاريخ دائما حاضر من خلال القصور والقلاع والمتاحف والمنتزهات منتشرة في كافة الأمكنة. اما مهرجانات الموسيقى والعروض الفنية فهي مدهشة ومتنوعة وغنية. الثقافة والفنون: الثقافة الألمانية متعددة الأوجه وتستمدها من جذورها الرومانية وتعكسها على حاضرها المعاصر. والنتيجة مدن عريقة تذخر بالفنون والعمارة. المشهد الثقافي الألماني كثيف ويتوزع على عدة اصعدة كالنهضة العمرانية والأدب والفنون التشكيلية والموسيقى.

    تظاهرات:

    أسبو ع الإحتفالات البرلينية،
    الفيلهارموني في برلين،
    مهرجان الما في برلين (Berlinale)،
    ليلة المتاحف في برلين في برلين،
    معرض الكتاب في فرنكفورت،
    معرض الكتاب في لايبزيغ،
    عرفت ألمانيا تاريخيا بأنها "ارض الشعراء والمفكرين" ومنذ عام 2006 أطلقت على نفسها لقب "ارض الأفكار". منذ البداية تشكلت الحركة الثقافية في ألمانيا من خلال التيارات الشعبية الدينية والمدنية في أوروبا. وبالمحصلة، من الصع تعريف التقاليد الألمانية بمعزل عن الثقافة الأوروبية.

    تشتهر ألمانيا بالعديد من العلماء والذين ما زالت آثارهم بين أيدينا اليوم. أشهرهم أوتو هان (Otto Hahn)، ويلهلم كونراد رونتغن (Wilhelm Conrad Röntgen). في مجال الآداب تبرز أسماء مثل يوهان فولفغانغ فون غوته (Johann Wolfgang von Goethe)، فريدريك شيلر (Friedrich Schiller) وآخرون.

    في الموسيقى الكلاسيكية: بيتهوفن (Beethoven)، ريشارد فاغنر (Richard Wagner)، يوهان سبستيان باخ (Johann Sebastian Bach). في الفلسفة: عمانوئيل كانت (Immanuel Kant)، هيجل (Hegel) وآخرون كثيرون في مجالات عديدة لاسبيل لحصرهم هنا.

    [عدل] فلسفة وأدب

    نصب جوته وشيلر في فايمارالأدب الألماني هو أدب الأمم الناطقة بالألمانية في وسط أوروبا، ويضم آثارا أدبية من ألمانيا والنمسا وسويسرا ومن مناطق متاخمة مثـل الألزاس وبوهيميا وسيليزيا. واللغة التي كتب بها أغلب الأدب الألماني هي اللغة الألمانية العليا، لغة جنوب ووسط ألمانيا. ويمكن تقسيم الأدب الألماني إلى أربع فترات، بناء على تغيرات حدثت في اللغة الألمانية العليا القديمة، والألمانية العليا الوسيطة، والألمانية العليا الجديدة الأولى، والألمانية العليا الجديدة. وقد كان أول ازدهار للأدب الألماني في عهد الألمانية العليا الوسيطة في القرن الثاني عشر، كما كان لها عهد ذهبي آخر في القرن التاسع عشر في عهد أعظم كتابها جوته. ان تأثير ألمانيا على الفلسفة ملموسا تاريخيا. والعديد من الفلاسفة الألمان ساعدوا في تشكيل الفلسفة الغريبة منذ العصور الوسطى كغوتفريد ويلهيلم لايبنيتس (Gottfried Wilhelm Leibniz) الذي ساهم في تطوير حركة العقلانية وامانويل كانط الذي أسس الحركة المثالية. بالإضافة إلى كارل ماركس (Karl Marx) وفريدريخ إينغيلس (Friedrich Engels) اللذان صاغوا النظرية الشيوعية وفريدريخ نيتشي (Friedrich Nietzsche) الذي طور الحركة المنظورية. كما طور Jürgen Habermas النظرية الاشتراكية. يمكن تقفي أثار الأدب الألماني إلى العصور الةسطى كما في أعمال الكتاب الألمان والتير فون دير فوغياوايدي (Walther von der Vogelweide) ووولفرام فون إشينباخ (Wolfram von Eschenbach) والأخوان غريم (Grimm) اللذان وضعا القصص الشعبية الألمانية على مستوى عالمي.

    ألمانيا مدينة الأدباء والفلاسفة. وهناك الكثير من الأدباء الذين لا تزال كلماتهم تلامس روح الشعب الألماني مثل فريدريخ شيلير (Friedrich Schiller) ويوهان فولفغانغ فون غوته (Johann Wolfgang von Goethe) وغونتير غراس (Günter Grass).

    فريدريخ شيلير (Friedrich Schiller): ولد في بلدة مارباخ (Marbach) الصغيرة ودفن في المقبرة الملكية (Fürstengruft) في وايمار (Weimar). وله في المنطقتين نصبين تكريما له. في مارباخ يوجد متحف شيلير الوطني (Schiller National-Museum) بني على تلة فوق المكان الذي ولد فيه الأديب. وفي وايمار يوجد أيضا متحف شيلير (Schiller Museum) خلف المنزل الذي عاش فيه مع عائلته بعد عام 1799.كتب أولى مشاهد " اللصوص" (Die Räuber) الأكاديمية العسكرية في شتوتغارت (Stuttgart) وفي عام 1782 عرضت المسرحية على مسرح مانهايم (Mannheim) ولاقت نجتحا باهرا. ثم تزوج عام 1790 من شارلوتس فون لينغيفيلد (Charlotte von Lengefeld) في وينيغينيينا (Wenigenjena).

    يوهان فولفغانغ فون غوته (Johann Wolfgang von Goethe): شاعر ألماني مثير للجدل، تعود جذوره إلى فرانكفورت (Frankfurt) حيث اعيدتشييد منزله الذي ولد فيه وشيد أيضا متحف غوته (Goethe Museum). عاش في لايبزيغ (Leipzig) أثناء فترة الدراسة.واهم مرحلة له كانت في وايمار (Weimar) حيث كتب إيفيغيني أوف تاوريس (Iphigenie auf Tauris) وإيغمونت (Egmont) وتورقاتو تاسو (Torquato Tasso). انتقل عام 1982 إلى فراوينبلان (Frauenplan) وفي عام 1793 بدأت علاقته بالأديب شيلير تتطور. في قلعة ياغيرهوف التابعة للناشر أنتون كيبينبيرغ (Anton Kippenberg) متحف عن حياة واعمال غوته تحتوي على أكثر من 1.000 عمل تابعة لمجموعة أنتون كيبينبيرغ الخاصة.

    غونتير غراس (Günter Grass) هو كاتب ورسام ونحات ومصمم غرافيكي. حائز على جائزة نوبل ويعيش في لوبيك (Lübeck) حيث يعرض في منزله مجموعة أعماله. من كتبه: الطبل الصفيح.

    [عدل] فن ومعارض
    كل الفنون لها مكانتها ومكانها في ألمانيا ابتداء من الفنون الإنطباعية إلى التعبيرية والفنون المعاصرة وفنون ما بعد الحداثة بالإضافة طبعا إلى فنون المعلمين القدامى.وتلعب ألمانيا دورا بارزا في الحركة الفنية العالمية المعاصرة.

    آرت كولون (Art cologne) هو أشهر وأقدم معرض فني في ألمانيا. يحول مدينة كولون من مكان عرض إلى غاليري فني عملاق.ويعطي أهمية عالية لأعمال القرنين العشرين والواحد والعشرين الفنية، من الفن الكلاسيكي إلى الفن المعاصر. يستضيف المعرض فنانين شبان من خلال برامج مثل ال new talents and new contemporaries ويمنح جوائز مثل best of the best للمشاركين.

    اما برلين، فلطالما جذبت الفنانين من جميع الجنسيات من خلال الحركات الفنية التي نشطت فيها وتعتبر دي بروكي (الجسر - Die Brücke) أهم المدارس الفتية التابعة للحركة التعبيرية عام 1911. يملك متحف بروكي (Brücke-Museum) مجموعة brucke التي تحتوي على أهم التحف الفنية في العالم. في عام 1918 أصبحت برلين مركزاللحركة الفنية الدادئية مع فنانين امثال جورج غروس (George Grosz) ورأول هاوسمان (Raoul Hausmann) وهانا هوخ (Hannah Höch). تذخر برلين بالتاحف الفنية في كافة ارجائها مثل: برلين ميتي (Berlin-Mitte) وفريدريخسهاين (Friedrichshain) وبرينسلاوير بيرغ (Prenzlauer Berg). كما يوجد سوق فني كبير هو ميتي كونستزوبرماركت (mitte art supermarket) وهو يقام بشكل سنوي واسعاره ثابتة.

    [عدل] موسيقى ومهرجانات

    شتاتسؤوبيرأونتير دين ليندينالتراث الموسيقي الألماني فريد من نوعه وغني بأهم الأسماء والعباقرة امثال: ريشارد واغنير (Richard Wagner) ولودفيغ فان بيتهوفن (Ludwig van Beethoven) ويوهان سيباستيان باخ (Johann Sebastian Bach). ولكن الحياة الموسيقية في ألمانيا غنية أيضا بتوجهات معاصرة وديناميكية كالموسيقى التي تصدح بها نوادي الجاز. بالإضافة إلى المسارح الموسيقية وموسيقى البوب والروك.

    الموسيقى الكلاسيكية: ألمانيا رائدة في مجال الموسيقى حيث يوجد أكثر من 100 مسرح للموسيقى الكلاسيكية مجهزة بأوركسترا سيمفونية بالإضافة إلى مسارح الأوبرا التاريخية وقاعات الإحتفالات التي تذكر بالتاريخ المجيد لألمانيا والحاضر المتألق. من أهم المسارح والمهرجانات: Bayreuth Festival Theater بني عام 1872 Baden-Baden Festival حيث تقام عروض الأوبرا والباليه والموسقى الكلاسيكية.

    ويوجد في برلين ثلاث مسارح أوبرا من الطراز الأول: دوتشي أوبير (Deutsche Oper) وشتاتسؤوبير أونتير دين ليندين (Staatsoper Unter den Linden) وكوميشي أوبير (Komische Oper).

    شتوتغارت شتاتسؤوبير (Stuttgart Staatsoper): نال هذا المسرح جائزة "أحسن ألمسرحات" أكثر من مرة. واثبت بذلك ان مدينة المرسيدس والبورشة هي أيضا مدينة الذوق الرفيع والأحداث الثقافية.

    وفي ميونخ، يوجد بايريشي شتاتسؤوبير (Bayerische Staatsoper): وهو مبنى على شكل معبد عزفت فيه أشهر الأبرات مثل أوبرا الموسيقى التي الفها فاغنر "تريستان وإزولد" (Tristan und Isolde) فقد عزفت لأول مرة على هذا المسرح.

    المهرجانات في ألمانيا: يقام الكثير من المهرجانات الفنية والموسيقية على مدار السنة وفي كافة أنحاء ألمانيا.من الساحل إلى الجبل ومن الجنوب إلى الشمال وتجذب هذه المهرجانات محبي الموسيقى من كل بقاع الأرض البعيدة والقريبة.

    أهم المهرجانات: غاينغاو موزيكفيستسفال (مهرجان موسيقي غاينغاو - Rheingau Musikfestival): هذه فرصة محبي النبيذ لتذوق النبيذ الخاص بهذه المنطقة وطبعا يتخلل المهرجان فنانين وموسيقين وهذا المهرجان فرصة مناسبة لزيارة القصور والتعرف إلى كنائس والقلاع الرومانسية الموجودة في البلدة.

    موزارت فيستيفال في وورتسبورغ (مهرجان موزارت - Mozart-Festival in Würzburg): وهو يعتبر أحد أهم الكنوز المعمارية في ألمانيا. يعود إلى الطراز الباروكي حيث يقام في حديقته كل عام مهرجان للإحتفال بموزار وموسيقاه الخالدة.

    باخ فيستيفال في لايبزيغ (مهرجان باخ - Bach-Festival in Leipzig): يقام هذا المهرجان كل عام لتخليد ذكرى الموسيقار Bach في محيط كنيسة ساينت لويس حيث عاش وعمل وهذا المهرجان يعتبر تجربة لا تنسى.

    بيتهوفن فيستسفال في بون (مهرجان بيتهوفن - Beethoven-Festival in Bonn): في صيف كل عام تجتمع أهم الأوركسترا العالمية والموسيقين الواعدين للإحتفال بمهرجان بيت هوفن في بون وهو مهرجان شعبي يجمع محبي الثقافة من كل الأنحاء والأعمار. ويضفي موقع بون والمنطقة المحيطة بالراين جوا خاصا على المهرجان. وهي منطقة حافلة بالقصور والقلاع بالإضافة طبعا إلى المكان احيث ولد الموسيقار بيت هوفن والى ابنية البرلمان القديم والكنائس ة المتاحف والأبنية التاريخية والشركات الحديثة.

    هايديلبيرغير فرولينغ (مهرجان موسيقي دولي ربيع هايديلبيرغ - Internationales Musikfestival Heidelberger Frühling): يقام هذا المهرجان في فصل الربيع حيث تعزف الموسيقى الكلالسيكية والمعاصرة أيضا وهو حدث هام لمحبي الموسيقى لأنه يجمع أهم الفنانين والمغنيين عالميين.

    [عدل] ميديا
    يضمن الدستور الألماني حرية الرأي والصحافة ويحميهما.

    الصحف: يصل عدد الطبعات الإجمالية للصحف الإلمانية إلى 24 مليون نسخة يومياوهي مقسمة على 350 صحيفة. ويقرؤها حوالي 73% من أبناء الشعب. أكبر الصحف انتشاراً على الصعيد القومي من حيث عدد الإشتراكات:زود دويتشة، فرانكفورتر الغماينة، دي فيلت، وتعتبر صحيفة "بيلد" الصحيفة الأكبر في أوروبا لجهة عدد النسخ، إذ يطبع منها يوميا 3.6 مليون نسخة. بينما تعتبر وكالة أنباء "DPA" رابع أكبروكالة أنباء في العالم.

    أهم المجلات: دير شبيغل، شتيرن، فوكوس

    إنترنت : 95% من الشركات و 61% من العائلات لديها اشتراك بشبكة الإنترنت. أكثر المواقع استخداماً خلال عام 2008 هي المواقع:Google.de]], google.com, youtube, ebay, wikipedia, amazon.de, gmx.net

    اذاعة وتيليفزيون: سوق التليفزيون في ألمانيا هو الأكبر في أوروبا حيث يمتلك 34 مليون شخص يملك في منازلهم أجهزة التلفاز، و 90% من سكان ألمانيا يملكون كابل أو ساتلايت.ويمكنهم الاختيار بين أهم الشبكات التلفزيونية المجانية أي ال free-to view channels والقنوات الحكومية الرسمية (التي يتم تمويلها من رسوم وضرائب التلفزيون والراديو) وهي "ARD, ZDF" ويوجد أيضا قنوات خاصة (تعتمد على التمويل من الدعاية بشكل أساسي). وتعتبر قناة "ZDF" أكبر قناة إرسال في أوروبا. وتختص قناة دويتشه فيليه بالبث إلى الخارج من خلال برامجها (DW-TV, DW-Radio,DW-world.de, DW-Akademie)

    كتب: 60000 هو عدد الإصدارات الجديدة سنوياً في ألمانيا، وهو ما يمثل 18% من مجمل الكتب المنشورة في العالم ويضع ألمانيا في المركز الثالث.ويعتبر معرض فرانكفورت للكتاب أهم معرض كتاب في العالم.

    محمد ايمن


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 23, 2017 4:25 pm